Mideastweb: Middle East أعيدوهم إلى الوطن، بالتدريج

   .    MidEastWeb in English

English Version: Bringing the Israeli Settlers Home

اأعيدوهم إلى الوطن، بالتدريج

افتتاحية هاآرتس

رغم أن بعض المستوطنين قد لا يرغبون أبداً بترك حياتهم في المستوطنات، فإن هذه الافتتاحية لهآرتس تناقش أن الكنيست تستطيع إيجاد "جو سياسي للالتقاء باتجاه الخط الأخضر" من خلال إصدار تشريع يعوّض إعادة التوطين الطوعي.

(مصدر المقال: هآارتس Ha'aretz، 4 كانون الأول/ديسمبر2007)

تل أبيب – منذ تشييد جدار الفصل يجد الآن المستوطنون الذين يعيشون إلى الشرق منه أنفسهم في وضع غير واضح. الاضطرار لأن ينتظرواتنسوية سياسية تضع الحدود النهائية للدولة أمر يحطم أعصاب هؤلاء الذين يرغبون باتباع حياة طبيعية. وتظهر الاستطلاعات أن حوالي 20،000 مستوطن على الأقل يرغبون في هذه اللحظة بإخلاء مجتمعات محلية شرق الجدار إذا تسلموا تعويضات كافية لشراء بيوت جديدة.

يقترح مشروع قانون "التعويض مقابل الإخلاء" الذي قدِّم للكنيست قبل حوالي نصف سنة من قبل كوليت أفيتال وأفشالوم فيلان، آلية تعويض فوري لمن يرغب بترك منزله فوراً. وقد أعلن رئيس حزب العمل إيهود باراك هذا الأسبوع أن حزبه سوف يدعم هذا التشريع، الأمر الذي أعطى مشروع القانون الذي طُرِح بصورة شخصية دفعة جديدة.

لقد أوجدت عملية تشييد جدار الفصل حدوداً حدسية بين إسرائيل والفلسطينيين، ويفهم أي أمريء يستطيع قراءة الخريطة أنه لن تكون هناك أية سيادة إسرائيلية خارج ذلك الخط ضمن أية اتفاقية مستقبلية. سوف توفر ترتيبات عادلة من الإخلاء والتعويض على أسس فردية حلولاً لهؤلاء الذين يرغبون بالمغادرة فوراً، وكذلك سوف تولد جواً سياسياً للتجمع والتوجه نحو الخط الأخضر.

يمكن الافتراض بأن عقائديي إسرائيل الكبرى سوف يبقون دائماً في أماكنهم، ولكن معظم الآخرين سوف يتمكنون من تحويل ملكية منازلهم للحكومة وتسلم تعويض سوف يمكنهم من بناء حياة جديدة.

قام عضوا الكنيست فيلان وأفيتال بتأسيس حركة "بيت واحد"، وهدفها تشجيع المستوطنين على الانتقال إلى إسرائيل طوعياً. تتمتع هذه الحركة بدعم العديد من أعضاء الكنيست، بمن فيهم الوزراء عمير بيرتز ويولي تامير وعامي أيالون وإسحق هيرزوغ. ورغم أن الحكومة لا تساند مشروع القانون إلا أنه يكفي أن زعيم حزب العمل أعلن دعمه له ليحصل على دفعة في الكنيست.

يعطي بدء عملية إخلاء فعلية مؤشراً للعالم والشعب الإسرائيلي أن خطابات أنابوليس لم تكن مجرد خطابات. ليس هناك من سبب لتحويل المستوطنين في الضفة الغربية إلى أوراق مساومة في محادثات السلام، بينما يعلم الجميع أن غالبية الإسرائيليين لا يفضلون الاستمرار في الحفاظ على المستوطنات في قلب المناطق السكانية الفلسطينية.

يمكن لقانون إخلاء طوعي للمستوطنين أن يشكل منبرا متجددا لحزب العمل عند إجراء الانتخابات. وقد وجد استطلاع رأي أجراه معهد داهاف وكالمان غيير أن ثمانين بالمائة من الشعب يدعمون ذلك. ويوافق زفي كاتزوفر رئيس المجلس المحلي لكريات أربع أن قانون الإخلاء الطوعي قد يغري الكثيرين على التخلي عن مستوطنة كريات أربع التي تشكل مسكناً لأناس سعوا للحصول على حل لمشكلة إسكانية بالدرجة الأولى.

يشير ادعاء إيهود أولمرت بأن تشريع تعويض الإخلاء لمستوطني الضفة الغربية سابق لأوانه إلى خوفه من انهيار التحالف. السؤال هو ما إذا كان يتوجب على أحزاب مثل شاس ويسرائيل بيتنا أن تعارض القانون الذي لا يجبر أحداً على الإخلاء، وإنما يوفر فرصة عادلة لهؤلاء الذين يرغبون بذلك بهدف الحصول على تعويض مناسب يبلغ حوالي مليون شيكل لكل أسرة. إخلاء المستوطنات بالتدريج هو أحد الدروس المستمدة من إخلاء قطاع غزة، ويمكنه الحد من بعض الدراما والصدمة التي تنتج عن عملية إخلاء شاملة تتبع اتفاقاً سياسياً.


*تقوم خدمة Common Ground الإخبارية بتوزيع هذا المقال الذي يمكن الحصول عليه من الموقع الإلكتروني www.commongroundnews.org.

مصدر المقال: هآارتس Ha'aretz، 4 كانون الأول/ديسمبر2007

www.haaretz.com

تم الحصول على حقوق نشر هذا المقال.

 

    Contact MidEast Web

ليهود، الديانة اليهودية، العداء للسامية، التلمود، والصهيونية

الصراع الفلسطيني الإسرائيلي في كبسولة

 

المسرح العربي اليهودي نيماشيم

أولاد سلام إنجليزي

Map of Palestine Map of Israel Map of Iran Map of Syria Map of Afghanistan Jerusalem Detail Map  Map of Egypt Dictionary Middle East Recipes Jerusalem/Quds to Jericho   Israeli-Palestinian History   Middle East Countries   Detailed Iraq Map Map of Iraq Baghdad Map Iraq Iran Islam History History of Arabia   Egypt  History of Israel & Palestine  Israel-Palestine Timeline  History of Zionism Israeli-Palestinian Conflict in a Nutshell Population of Ottoman Palestine Palestinian Parties and armed Groups Middle East Maps  Hamas  MidEastWeb Middle East Master Reference and External Sources